شاهد تناقض قناة العربية يكشف حقيقة الانتصارات المعلنة للتحالف بالساحل الغربي

الصباح اليمني – خاص|

أظهرت التغطية الإعلامية في قناة العربية السعودية للمستجدات في الساحل الغربي أن ما يحدث في الجبهة معاكس تماماً لما تعلنه وسائل الإعلام التابعة للتحالف، وذلك عبر تناقض القناة فيما تنشره بين الحين والآخر.

ورصد “الصباح اليمني” التغطية الإعلامية لقناة العربية للمستجدات العسكرية في الساحل الغربي وخلال الرصد تبين وجود تناقضات في أكثر من عنوان إخباري يكشف أن ما تنشره “العربية” مجرد انتصارات إعلامية فقط.

ففي إحدى التغطيات استضافت القناة مراسلها من الساحل الغربي وقالت بأنه على مشارف مدينة الحديدة وأنه لم يتبق سوى 6 كيلو مترات تفصل بين القوات المدعومة من الإمارات وبين مدينة الحديدة، فيما أظهرت المشاهد المصورة التي ظهر منها المراسل وهو في منطقة جنوب الفازة التي لم تتمكن الإمارات من اقتحامها على الرغم من مشاركة الطيران الحربي والأباتشي والرصد الجوي المستمر.

وفي تناقض آخر للقناة أظهر شريط العنوان الإخباري أثناء استضافة القناة لمراسلها من الساحل الغربي أن قوات “الشرعية” تتقدم في الساحل الغربي وأن مقاومة قوات صنعاء التي سمّتها بـ”المليشيات” قالت بأن هذه المقاومة ضعيفة، وفي عنوان آخر قالت القناة إن اشتباكات عنيفة بين قوات الحوثيين وقوات “الشرعية”، وهو تناقض بارز حيث تقول في العنوان الأول أن مقاومة الحوثيين باتت ضعيفة بينما قالت في العنوان الثاني أن الاشتباكات عنيفة بين الطرفين.

وفي تناقض ثالث ظهر مراسل القناة عبر البث المباشر فيما كتبت القناة في عنوانها أن اشتباكات عنيفة بين قوات الحوثيين و”الشرعية” في محيط مطار الحديدة، فيما يظهر المراسل وهو في منطقة صحراوية على الشريط الساحلي وهو الموقع ذاته الذي سبق وأن ظهر فيه المراسل جنوب منطقة الفازة بالتحيتا التي تبعد عن مدينة الحديدة 35 كم.

هذا التناقض في التغطية الإعلامية يكشف عن حقيقة “انتصارات التحالف في الساحل الغربي” والتي لم تتعدَ قنوات التلفاز ومواقع التواصل الاجتماعي.

تعليقات فيسبوك