“صعدة تشتعل”..والسعودية تستمر في اشعالها

الصباح اليمني_خاص|

تعرضت المديريات الحدودية لمحافظة صعدة اليوم الثلاثاء لقصف جوي وبري بالإضافة إلى الطلقات النارية العشوائية التي تستهدف المناطق السكنية من قبل طائرات وقوات التحالف الذي تقود السعودية.

مصادر محلية قالت إن غارة جوية لطيران التحالف استهدفت منزل مواطن في منطقة القهر بمديرية باقم ما أدى إلى مقتل مواطنين إثنين وإصابة امرأة وطفل.

وأكدت المصادر إن قصف صاروخي ومدفعي سعودي استهدف مناطق سكنية بمديرية رازح الحدودية ما أدى إلى مقتل امرأة وإصابة زوجها وابنتها.

وأضافت المصادر إن طيران التحالف استهدف بغارات منطقة العقيق بمديرية كتاف أسفرت عن سقوط 3مواطنين وإصابة آخر من أبناء المنطقة.

وأشارت المصادر إلى تعرض مناطق سكنية متفرقة من مديريتي شدا ومنبه الحدوديتين لقصف صاروخي ومدفعي سعودي تسبب في أضرار مادية بممتلكات المواطنين.

وبحسب المصادر فقد قام حرس الحدود السعودي بإطلاق النار بشكل عشوائي على المناطق السكنية في مديرية شدا ما أدى إلى مقتل مواطن من أبناء المديرية.

ويستمر الجيش السعودي منذ بداية العدوان على اليمن شهر مارس  عام 2015 في استهداف المديريات الحدودية لمحافظة صعدة بالقصف الصاروخي والمدفعي فيما يقدم على إطلاق النار بين الحين والآخر على منازل المواطنين ويؤدي ذلك إلى أضرار في ممتلكات المواطنين ومنازلهم وسقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوفهم.

“للأشترك على قناة موقع الصباح اليمني على التليجرام اضغط هنا وسيصلك كل جديد”