أخبار اليمنتقارير

عدن: عندما تحضر الفوضى تغيب “الشرعية”

عدن: لسان حال الفوضى وغياب الامن 

الصباح اليمني / تقرير

هي الفوضى لا سواها تطل براسها في مدينة عدن مع اشراقة شمس يوم او غروبه ، فالعاصمة التي اتخذها هادي وبن دغر مؤقتا لإدارة  شؤون البلاد وغادراها قسرا لا تكاد تهدأ او تنام . اغتيال او تفجيرات ، اشتباكات او مظاهرات

 صراعات وتصفيات بين شركاء “تحرير الجنوب “، اليوم سقط قتيل واصيب ثمانية اخرون في اشتباكات دارت رحاها في مديرية خورمكسر بين افراد قوات الامن من جهة ومسلحون مسنودون “بأفراد المقاومة الشعبية” من جهة اخرى .

الاشتباكات ادت الى إغلاق كافة الطرق والشوارع الرئيسية الرابطة بين المديريات، في ظل غياب ملحوظ لدور السلطة التنفيذية بالمدينة او الحكومة.

 

في ذات السياق اكد مصدر امني في مدينة عدن قيام مسلحين باقتحام مركز شرطة الشيخ عثمان، وهرّبوا 23 سجيناً مدانون بقضايا جسيمة، دون أي مقاومة تذكر من حراسة القسم ..

المصدر أفاد ان المدعو البدوي كان يقود مجموعة كبيرة من المسلحين اثناء اقتحام المركز، وافرج عن السجناء الذين كان من المقرر نقلهم الى البحث الجنائي تمهيدا لاستكمال الاجراءات القانونية العقابية بحقهم.. لافتا الى ان الاجهزة الامنية في محافظة عدن جنوب اليمن لم تحرك ساكنا حتى الان لضبط المسلحين الذين هاجموا قسم الشرطة واعادة المسجونين الذين تم تهريبهم..

الجدير ذكره فان مدينة عدن تشهد يوميا حوادث امنية وانفلاتا امنيا غير مسبوق منذ سيطرة قوات هادي المدعومة خليجيا قبل عامين ، في ظل حديث محللين سياسين عن وجود صراع سعودي امارتي على المدينة تشعله الفصائل المسلحة الموالية للدولتين الخليجيتين ، ناهيك عن الاجندة التي تحملها بعض المكونات السياسية وتسعى لتنفيذها على ارض الواقع ..

 

 

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق