أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

وزارة الخزانة الأمريكية تقر بأن ثلاثة من شركاء هادي ثبتت علاقتهم بتنظيم القاعدة ويعتبرون “إرهابيين عالميين متخصصين”

الصباح اليمني |خاص|

 أقرت وزارة الخزانة الأمريكية بان ثلاثة على الأقل من شركاء هادي في السنوات الأخيرة ثبتت علاقتهم بتنظيم القاعدة مما جعلهم “إرهابيين عالميين متخصصين”. الأول هو نايف القيسي، وهو حاكم البيضاء الذي عينه هادي . ووصفته وزارة الخزانة والأمم المتحدة بأنه مسؤول وممول كبير في تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية. وقد استخدم منصبه الرسمي في البيضاء لمساعدة القاعدة في شبه الجزيرة العربية على التوسع هناك وتوزيع الأموال والأسلحة على المجموعة، وفقا لوزارة الخزانة

والثاني هو عبد الوهاب الحميقاني، رئيس حزب الرشاد، الحزب السياسي السلفي الأبرز في اليمن. وهو مستشار لهادي، وكان عضوا في وفده الرسمي في جولة سابقة من محادثات السلام في جنيف. وتقول وزارة الخزانة إنه عضو مهم في تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي “سهل التحويلات المالية من مؤيدي القاعدة في شبه الجزيرة العربية من المملكة العربية السعودية إلى اليمن دعما لعمليات تنظيم القاعدة في جزيرة العرب”.

ثالثا، الحسن علي أبكر هو قائد ميليشيا موالية لهادي في محافظة الجوف. وبهذه الصفة، يعتقد أنه يحصل على أموال من الحكومة والتحالف. وتتهمه وزارة الخزانة بتقديم “الأموال والأسلحة والذخائر لقوات القاعدة في شبه الجزيرة العربية” التي ينكرها أبكر. بالإضافة إلى ذلك، في شهادة أمام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، جوسلين، الذي يتتبع تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية عن كثب سلط الضوء على دور الشيخ عبد المجيد الزنداني، الذي تم تعيينه من قبل الخزانة على أنه إرهابي بسبب دعمه للقاعدة في شبه الجزيرة العربية، ولكن أيضا “يحافظ على علاقات ودية مع السعوديين”. وقد أصبح نفوذه وشبكته أكثر قيمة بفضل الحرب ضد الحوثيين.

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *