أخبار اليمن

الحالمي يتوعد البطون الخاوية بالسجن والوزير “عرب”يحذر من اقامة اي تجمعات داخل عدن

الصباح اليمني|خاص|

حذر مستشار وزير الداخلية ورئيس مجلس المقاومة الجنوبية العميد / عادل الحالمي من اي مجاميع قادمة من الشمال للتظاهر في عدن احتجاجا علی قرارات هادي الاخيرة .مضيفاً:” سوف نتعامل بحزم مع أي مجاميع قادمة من الشمال تهدف الی زعزعة امن عدن والعبث به والمقاومة سوف تتعامل معهم بحزم وسوف تزج بهم بالسجون ولن تسمح لهم بالعبث في عدن من جديد مهما كلف الثمن “حد قوله .

الحالمي دعا ما اسماها” المقاومة الجنوبية” الی أغلاق جميع المنافذ الحدودية وعدم السماح بدخول اي مجاميع أو حتی افراد الی الجنوب سواءا عدن او لحج او الضالع حفاظا علی الامن والسكينة العامة في الجنوب .

يأتي ذلك بعد ساعات من انطلاق مسيرة راجلة من مدينة تعز تحمل اسم”البطون الخاوية”وتهدف بحسب منظميها الى التظاهر في مدينة عدن للمطالبة بتسليم المرتبات المتوقفة منذ سبتمبر العام الماضي، لكن نشطاء في الحراك الجنوبي حذرمن وصول المسيرة الى عدن مشككين باهداف المسيرة ومن يقف خلفها. 

على النقيض من موقف مستشار وزير الداخلية نقلت وكالة الأناضول عن وزير الداخلية في حكومة هادي اللواء حسين عرب تحذيراً شديد اللهجة للقوى التي تحشد جماهيرها لمسيرة كبرى في عدن الخميس المقبل، مضيفاً :”إن الأجهزة الأمنية لن تقف مكتوفة الأيدي أمام أي أعمال عنف أو شغب يمكن القيام بها، في عدن التي تعتبر خطاً أحمراً”، حسب مصدر في وزارة الداخلية.

وقالت الوكالة ان مصدرها الذي رفض ذكر اسمه قال : إن “عرب جدد رفضه لأي احتقانات أمنية في المحافظة؛ فالالتزام بالهدوء ومعالجة الأمور ضمن الأطر السياسية، واحترام القرارات الصادرة عن رئيس الجمهورية، أمور مهمة”.

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

إغلاق