أخبار الخليجالعرض في الرئيسة

السعودية تهد حياً بأكمله لمعارضيين سياسين

الصباح اليمني|تقرير|

قتل مواطن سعودي وآخر من الجنسية الهندية وأصيب اكثر من عشرين مواطنا أخرين ،في هجوم شنته القوات الامنية منذ فجر اليوم على منطقة العوامية في المنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية.

وافادت مصادر موثوقة لـ”الصباح اليمني” ان السكان تفاجئوا فجر اليوم الاربعاء بهجوم مباغت لقوات الامن استخدم خلاله الاسلحة المتوسطة والخفيفة والقنابل ومن ثم باشرت بهدم منازل مسورة العوامية في المنطقة الشرقية ، الامر الذي تسبب بحالة من الذعر في صفوف الاهالي .

المصادر تحدثت بان القوات السعودية ما زالت تفرض حصاراً جميع منافذ العوامية والقرى المجاورة لها، مشيرا الى ان القوات منعت دخول المسعفين والصحفيين الى البلدة واستمر هجومها لاكثر من خمس ساعات.

وتظهر صورا نشرها ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي حجم الخراب والدمار الذي لحق بمنازل المواطنيين في حي مسورة العوامية قبل ان تأتي الغرافات لهدمها.

 

وسائل اعلام المملكة بدوره تحدث عن عملية مداهمة ما أسماها “بأوكار الارهابين ” قامت بها قوات الطوارئ الخاصة موضحة ان حي يعتبر ملاذا للارهابين وقد اتخذت أمانة المنطقة الشرقية،قراراً بإزالة الحي تمهيداً لتطويره ضمن المشاريع التنموية ، حسب قولها.مراقبون شككوا في الرواية الرسمية السعودية مؤكدين ان الاجراء الامني يأتي ضمن سلسلة الاجراءات القمعية والتعسفية بحق الاقلية الشيعية في القطيف .

يشار الى ان السلطات السعودية قد نفذت حكم الاعدام بحق المرجعية الشيعية الشيخ نمر النمر بتهمة انه يقوم بالتحريض على اثارة الفوضى والقلاقل داخل السعودية.

والعواميّة مدينة ساحلية تُشرف على الخليج العربي ، وتقع في القطيف إحدى المحافظات السّعودية التي تقع في شرق المملكة، ويقطنها أغلبية شيعية، وتعاني العوامية والقطيف عموماً اهمالا متعمدا من قبل السلطات السعودية وغياب المشاريع الخدمية والتنموية على عكس المناطق الاخرى في المملكة.

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *