تقارير

المال السعودي يغير الرأي العام الأمريكي

الصباح اليمني |خاص|

تصريحات دونالد ترامب إبان الدعاية الإنتخابية قال بالنص أن: السعوديين لا يملكون شيئا سوى المال وأنا أحبهم لأنهم كالمعاتيه يشترون عقاراتي وأن حربهم على اليمن ليس إلا للمخزون النفطي الكبير فيها

وهذا رابط التصريح :

https://www.youtube.com/watch?v=71JPzQgZunM

واليوم نشاهد ترامب ماذا يقول وكيف تغير معه الرأي العام الأمريكي حيث احدثت زيارة دونالد ترامب للرياض تغيرا كبيرا في الرأي العام الاميركي حول العلاقات بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية.
وقد اختار الرئيس الامريكى المملكة العربية السعودية اول وجهة سفر اجنبية منذ توليه منصبه. وكانت الزيارة التي استغرقت يومين في 20 ايار / مايو، تصدرت عناوين الصحف في جميع انحاء العالم وشهدت التوقيع على صفقات تجارية ودفاع بقيمة 380 مليار دولار.
وقبل ثلاثة اسابيع من الزيارة، اعتقد 36 فى المائة فقط من الامريكيين ان السعودية “حليفة” او “ودية” مع الولايات المتحدة، وفقا لاستطلاع اكونوميست / يوجوف الاسبوعي. تم اجراء هذا العدد من الاستطلاع الذى شمل 1500 شخص فى الولايات المتحدة بين 29 ابريل و 2 مايو.
لكن استطلاع للرأي اجري في نفس الوقت الذي قام فيه الرئيس ترامب بزيارة الى المملكة العربية السعودية تحدث خلالها الرئيس الاميركي عن “اصدقاء سعوديين” و “مضيفين كريمين”، نجد ان الرأي العام الاميركي تحسن.
وتساءل الاستطلاع الذي اجري في 20 و 23 ايار / مايو عن نفس السؤال ووجد ان 44 في المئة من الاميركيين يعتبرون السعودية “حليفا” او “ودودا” تجاه الولايات المتحدة.
وفي المقابل اعتبر 17 في المئة ان السعودية “غير ودية”، 11 في المئة فقط قالوا انها “عدو” للولايات المتحدة، في حين قال 26 في المئة انهم غير متأكدين من كيفية وصف العلاقة.
وقال كايلاش ناجديف العضو المنتدب لشركة يوجوف فى الشرق الاوسط وشمال افريقيا ان الزيارة الرئاسية كان لها تأثير واضح على النتائج.
وقال نجديف ل “عرب نيوز” ان “زيارة ترامب زادت من رؤية المنطقة، الامر الذى ادى الى زيادة الرؤية الايجابية للمنطقة وخاصة السعودية بين عموم السكان فى الولايات المتحدة”. ومن ثم، من المهم الحفاظ على هذه العلاقات الثنائية مفتوحة في المستقبل “………موقع عرب نيوز السعودي(

ما يجب التنويه اليه أن من استطاع أن يغير التوجه العام لشخصية الرئيس الأمريكي تجاه دولة ما لا يعجز عن التحكم بالمؤشرات والنتائج لأي استطلاع أو استبيان .

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق