أخبار اليمن

عدن:الحريق يلتهم مقر الاصلاح وقيادي موالي للحزب يسمح بدخول اسلحة ثقيلة الى المدينة

الصباح اليمني |خاص|

أفادت مصادر موثوقة في مديرية كريتر “بالعاصمة المؤقتة عدن” نشوب حريق هائل في مقر حزب الاصلاح.

وفيما لم تتضح الى الآن اسباب الحريق الأ ان ناشطين بمواقع التواصل الاجتماعي تداولوا انباءً بحدوث انقسام داخلي في “إصلاح عدن” قد يكون السبب في احراق المقر.

الناشطون اوضحوا ان حزب الاصلاح في محافظة عدن قد انقسم حول بيان “إعلان عدن التاريخي “وكذا موقف الحزب من مسيرة “البطون الخاوية” القادمة من تعز الى عدن ، حيث رفض تيار انصاف مايو وصول المسيرة الى عدن لينفجر الخلاف مع تيار خالد حيدان المؤيد للمسيرة، والذي تطور -حسب الناشطين- الى احراق المقر.

يذكر أن حزب الإصلاح في المحافظات الجنوبية لا يحظى بحاضنة شعبية، وحالياً يعتبر الحراك الجنوبي حزب الإصلاح خصماً له، كما يتهم الاصلاح ايضا بالوقوف وراء قرارات هادي الاخيرة والتخطيط لاحداث فوضى أمنية داخل المدينة، منها محاولة إفشال تظاهرة الخميس الفائت ونتج عنها “إعلان عدن التاريخي”.

من جهة أخرى تداول ناشطون وثيقة مذيلة بتوقيع القيادي الموالي لحزب الإصلاح “مهران القباطي” تسمح بدخول اسلحة وذخائر ثقيلة الى مدينة عدن،والتي علّق عليها الناشطون بانها كانت تستهدف اثارة الفوضى داخل عدن قبيل تظاهرة الخميس.

وتظهر الوثيقة توجيهاً من قائد اللواء الرابع حماية رئاسية للنقاط بالسماح لمرور اسلحة ثقيلة وذخائر من خارج المحافظة، وقد أثارت الوثيقة سخط الناشطين الذين علقوا بالقول “كان الاحرى بأن تتوجه لجبهات القتال مع الحوثين وانصار صالح”.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق