أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

أسعار صرف الجيش السوداني في بورصة الخليج

الصباح اليمني|خاص|

يتزايد السخط الشعبي السوداني جراء إصرار نظام الخرطوم على إقحام الجيش في عمليات التحالف العربي في اليمن ،لا سيما بعد تعرض القوات السودانية الى ما وصفها سودانيون “بمجزرة ميدي” اليمنية وتعرضهم للخيانة من قبل موالين للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، حسب قولهم.

وتداولت الصحافة الالكترونية السودانية بشكل ساخر “كاريكاتير” مطالبة سمسار السودان من دول الخليج رفع سعر الجنود السودانيين المتوجهين الى اليمن.

 وكانت الخرطوم قد اعلنت امس الاول اعتزامها إرسال المزيد من القوات الى اليمن للمشاركة – حسب بيان الدفاع السودانية – في عمليات التحالف العربي في جبهات الساحل الغربي.

وعرضت صنعاء مشاهد فيديو لمقتل عشرات الجنود السودانيين وتناثر جثثهم في شعاب صحراء ميدي ،واحتراق العديد من الياتهم وعتادهم خلال مواجهات السيطرة على صحراء ميدي التابعة لمحافظة حجة اليمنية

ويواجه نظام البشير معارضة داخلية متزايدة نتيجة اقحام الجيش السوداني في مواجهة خاسرة امام الجيش اليمني واللجان الشعبية ،والزج بهم لحماية حدود المملكة العربية السعودية من هجمات الحوثيين ،والحفاظ على ارواح الجيوش السعودية والامارتية التي ظلت بعيدة عن المواجهة البرية منذ انطلاق الحرب على اليمن قبل عامين ونصف العام.

 

 

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

إغلاق