أخبار اليمنتقاريرغير مصنف

تعز :عندما تُدعشن الحالمة..يسقط الابرياء


الصباح اليمني |خاص|

تواصل الحالمة تعز صومها عن الامن والامان ,فالشياطين أبوا الا ان يعكروا صفوها وصوفيتها في العشر الاواخر من رمضان, لتصحوا على وقع جريمة قبل ان تغفو على وقع اخرى.

اليوم وقبل المغرب تحديدا قتل مواطنان في سوق صينه برصاص مسلح قبل ان يلوذ بالفرار.

 

 

 

 

مصادر موثوقة اكدت للصباح اليمني مقتل ماجد الزعيم اخ مدير امن مديرية صاله بمدينة تعز, كما قتل بجواره مواطن اخر من ابناء قرية المحرس مديرية صبر يدعى سعيد عبدالجليل كان يبيع القات في سوق صينه .

المصادر اشارت الى ان القاتل فر بعد تنفيذ جريمته ومازال طليقا حتى اللحظة.

وكانت امرأة قد لقيت امرأة حتفها الأربعاء بنيران المسلحين الموالين للتحالف في مناطق سيطرتهم بمدينة تعز.

مصادر محلية أوضحت” للصباح اليمني “ان مسلحين ينتمون لاحدى فصائل المقاومة بتعز اطلقوا النار على امرأة تدعى “هيام” وهي مديرة إحدى المدارس بتعز، وقاموا برمي جثتها من فوق أحد الجسور المجاورة لجامع السعيد بمنطقة عصيفرة الخاضعة لسيطرتهم.

وكان مواطنون في مدينة تعز عثروا الخميس الماضي على جثة تعود لفتاة لم تتجاوز الخامسة عشرة من عمرها وقد تعرضت للحرق وظهرت عليها آثار التعذيب.

وتشهد المدينة انفلاتا امنيا كبيرا لا سيما في ظل صراع الفصائل المسلحة فيها على مناطق النفوذ والسيطرة داخل المدينة.

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

إغلاق