أخبار اليمنتقارير

في ظل الشرعية.. هكذا يتم صرف رواتب الجنود في تعز

الصباح اليمني|خاص|

تتزايد الشكاوى وتتصاعد في داخل مدينة تعز ،ليس من قذائف الحوثيين وصالح ، بل من ظلم شرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي.

هذه المرة تداول ناشطون على صفحات التواصل الاجتماعي ، انباء عن اسقاط متعمد لأسماء المقاتلين والشهداء والجرحى من كشوفات الراتب ، محملين “القيادات العسكرية والمتلاعبين بكشوفات المقاتلين سواء في تعز او في عدن المسؤولية.

ويضيف ناشطون القول:” ظلم وخصميات ترتكتب بحق الجنود المقاومون والشهداء والجرحى وفي كل الالوية العسكرية في تعز خلال صرف الرواتب واصبح الكل يعرف بذلك والحالات بالمئات ، واشخاص تم ترقيمهم ورقدوا في البيوت وما عرفوا مترس وبعضهم خارج المدينة ويستلموا مرتباتهم كاملة “

واتهم الناشطون ،حكومة بن دغر وشرعية هادي بالتامر وخذلان تعز وابنائها ، مؤكدين بان لوبي الفساد بات ينخر في جسد الحكومة ،وقيادات الجيش الوطني في تعز ومارب وعدن وغيرها من المدن الخاضعة لسيطرة الشرعية او التحالف . ويضيف اخر متهكماً:” خصموا على الشهداء راتب شهر بسبب الغياب.. طبعا هذا فقط يحدث في تعز”. 

ويشير الى ان عدد ممن قتلوا في المعارك الاخيرة التي جرت في رمضان بالجبهة الشرقية قد سقطت اسماؤهم من الكشوفات ايضاً.

وينقل احدهم منشورا في صفحة جندي باللواء 170 القول:”صدق اولا تصدق… قبل يومين احد زملائي من منتسبي اللواء 22ميكا استلم جزء من الراتب والباقي عملوا له ورقه لماتجي السيوله يجيب الورقه ويستلم الباقي
(هزلت) اما لجنة اللواء 170 وجهها مكشوف وجريئه جدا حيث خرجت الى الافراد وقالت:الفلوس زلجت…!!
ايش من فلوس اللي خلصت استحوا وخلوا بينكم دم هذا خبرI فاضي .
عذبكم الله مثل ماعذبتوا الافراد سرحه ورجعه”.

يشار الى ان عملية صرف الرواتب في الالوية العسكرية التابعة للشرعية اصبحت كما يقول متابعون يؤرة للفساد والاسترزاق وموقعا للثراء والربح السريع حيث يتم اسقاط اسماء الجنود حتى المرابطين في جبهات القتال من الكشوفات ليتم تقاسمها بين القيادات العسكرية في المحاور واللالوية ،بينما يعاني ذوي الشهداء والجرحى الامرين بعد اسقاط اسماء ذويهم من الكشوفات دون تقدير لتضحياتهم بارواح ابنائهم . 

 

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق