أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

غارة لطائرة بدون طيار في أبين تكشف زيف تصريحات الموالين للإمارات

الصباح اليمن – خاص/

أدت غارة لطائرة بدون طيار “أمريكية” إلى مقتل عنصرين من تنظيم القاعدة عصر اليوم في محافظة أبين.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصدر في الحزام الأمني في منطقة أحور إن طائرة بدون طيار استهدفت سيارة كان يستقلها عنصران من تنظيم القاعدة هما “الخضر سعيد وناصر بن جرادة”، مشيراً إلى أنهما قتلا على الفول.

وأضاف المصدر أن “السيارة كان يستقلها عنصرا القاعدة على الطريق الرابط بين منطقتي خبر المراقشة وأحور، شرقي مدينة زنجبار، عاصمة محافظة أبين”.

وقال المصدر إن قوات عسكرية وصلت إلى منطقة خبر المراقشة قبل 3 أيام في إطار الحملة العسكرية التي تستهدف عناصر القاعدة في أبين.

وكانت القوات العسكرية الموالية للرئيس هادي قد أعلنت نهاية الأسبوع الماضي أنها استعادت منطقة خبر المراقشة من سيطرة تنظيم القاعدة، إلا أن استهداف الطائرات الأمريكية المسيّرة لعناصر في التنظيم اليوم يؤكد أن عدم صحة تصريحات العسكريين اليمنيين الموالين للإمارات بشأن استعادة “خبر المراقشة” من التنظيم.

وقالت مصادر محلية لـ”الصباح اليمني” إن قوات النخبة التي شكلتها الإمارات تمددت في عموم مديريات محافظة أبين بحجة محاربة تنظيم القاعدة، مؤكدة في الوقت ذاته عدم وقوع أي اشتباكات بين النخبة المدعومة إماراتياً وبين عناصر تنظيم القاعد.

وأشارت المصادر إلى أن تنظيم القاعدة في محافظة شبوة انسحب من المدن التي كان ينتشر فيها دون أي مواجهات مع القوات المدعومة من الإمارات والتي دخلت المحافظة بهدف محاربة التنظيم.

وكانت مصادر صحفية قد كشفت في وقت سابق أن محاربة تنظيم القاعدة في المحافظات الجنوبية من قبل القوات الإماراتية ومسلحين محليين موالين لها، ليست سوى مجرد شكليات وأنها تتخذ من عنوان “محاربة القاعدة” ذريعة لتمدد نفوذها ونفوذ القوات الإماراتية جنوب اليمن على حساب القوات الشرعية الموالية لهادي.

وفي محافظة شبوة وصلت قوات أمريكية أمس الأول تعزيزاً لقوات كانت قد وصلت سابقاً وأعلن عنها مسؤول عسكري في البنتاجون “وزارة الدفاع الأمريكية”، وتقول الولايات المتحدة إن تواجد قواتها جنوب اليمن يأتي في إطار محاربة تنظيم القاعدة الذي يتمدد في أجزاء واسعة في اليمن ويهدد الأمن الدولي، وفق تعبير مسؤولين عسكريين أمريكيين.

وتشير المعلومات الواردة من محافظة شبوة أن الهدف من تواجد قوات إماراتية وقوات أمريكية يهدف للسيطرة على المنشئات والمناطق الغنية بالنفط والغاز، حيث عززت القوات الإماراتية تواجدها في عدد من المنشئات النفطية والغازية بعد دخولها المحافظة بيوم واحد، بالإضافة إلى وصول قوات أمريكية إلى منشأة نفطية حكومية بمحافظة حضرموت حيث حطت طائرة أمريكية أقلت جنوداً أمريكيين في مطار شركة “بترومسيلة” الأسبوع الماضي، وفقاً لما أعلنته قناة “الميادين” عن مراسلها في اليمن.

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة