أخبار اليمنتقارير

الحوثيون يخرقون إجازة العيد بتصعيد عسكري وقوات التحالف تنسحب تكتيكياً من “ميدي”

الصباح اليمني|خاص|

إستغل الحوثيين إجازة عيد الاضحى المبارك ليصعّدوا من هجومهم المدفعي والصاروخي في كل الجبهات ،كان ابرزها استهداف جبهة ميدي باربعة صواريخ باليستية واستهداف معسكر جنوب الموسم بجيزان ويضم القوات السودانية وفصائل المقاومة الجنوبية الموالين للتحالف الذي تقوده المملكة في اليمن .

حيث اطلق الحوثيون صاروخاَ باليستياً متوسط المدى على معسكر للجنود السودانيين وفصائل من المقاومة الجنوبية جنوب الموسم بجيزان، سقط على إثره عدد من القتلى والجرحى ، في إختراق واضح لاجازة عيد الاضحى المبارك .

الى ذلك أفادت قناة “سكاي نيوز” الاماراتية اليوم ، بأن مسلحي الحوثي قصفوا مواقع التحالف في ميدي بمحافظة حجة بثلاثة صواريخ باليستية ، وذلك قبل ان يشنوا زحفاً واسعاً  على مواقع تواجد القوات السودانية ومسلحي المقاومة الجنوبية الموالية للرياض بغية إستعادتها بعد ايام من تقدم لقوات التحالف في صحراء ومدينة ميدي الحدودية مع المملكة تحت غطاء جوي من الطيران الحربي والاباتشي .

مصادر اعلامية في التحالف العربي أوضحت أن قوات الاخير أضطرت للانسحاب من المناطق التي سيطرت عليها قبل ايام ، بعد الهجمات الصاروخية للقوات”الانقلابية” والتي تزامنت مع زحف واسع ، الامر الذي استدعى الانسحاب من أجل حماية ارواح القوات السودانية وفصائل المقاومة الجنوبية، الذين تم استهداف مواقع تجمعاتهم بصليات من الصواريخ.

التصعيد الحوثي في كل جبهات القتال خلال إجازة العيد ، لاقى إستنكار عدد من المراقبين والمحللين العسكرين في الرياض ، موضحين أن تصعيد الحوثي يهدف للتأكيد وارسال الرسائل بتماسك الجبهة الداخلية وثباتها متوحدةً على خيار المواجهة العسكرية ، ولفت الانظار لإمكانياتهم وقدراتهم وقوتهم التي مازالوا يتمتعون بها.

الى ذلك ، أكدت مصادر اعلامية في صنعاء المعلومات المتطابقة الواردة من اعلام التحالف حول معركة ميدي وعملية الانسحاب الاخيرة لقوات التحالف منها ،فأعلنت توجه كتائب خاصة تابعة للحوثيين تدعى “كتائب الحسين” الى جبهة ميدي ، وهي من نفذت الهجوم واستعادت كل المواقع والمناطق التي خسروها مسبقاً بمحافظة حجة الحدودية .

ونقل موقع “المراسل نت” عن قيادي حوثي القول أن جماعته أرسلت “كتائب الحسين” إلى جبهة ميدي وباشرت الأخيرة فجر السبت هجوماً واسعاً استمر بوتيرة عالية إلى الظهر استطاعت خلاله من استعادة معظم المواقع التي سيطرت عليها القوات التابعة للسعودية من جنود سودانيين ومسلحين يمنيين بما فيها “قلعة ميدي” الاستراتيجية.

المصدر الحوثي أكد ايضاً استهداف قواته معسكرا في جيزان بصاروخ باليستي ،في وقت كانت القوات السودنية المتواجدة بالمعسكر تستعد  لإرسال تعزيزات الى جبهة ميدي المستعرة من أول ايام العيد، بعد عملية استخباراتية دقيقة لقوات صنعاء .

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة