أخبار الخليجأخبار اليمنالعرض في الرئيسة

رئيس تحرير صحيفة “العرب” القطرية للسعودية: “أشهد أن الحوثي دق خشومكم “

سخر الكاتب الصحفي ورئيس تحرير صحيفة “العرب” القطرية عبد الله العذبة بشدة من لجوء السعودية إلى استقدام جنود من باكستان للمشاركة في حمايتها من هجمات اللجان الشعبية اليمنية على الرغم من التصريحات المتزايدة للقيادة السعودية على قدرتهم على حسم المعركة في اليمن منذ أكثر من ثلاثة سنوات.

وقال “العذبة” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” تعليقا على خبر استقدام نحو 800 جندي باكستاني للسعودية: “باكستان تحمي الحد الجنوبي في السعودية”، متسائلا: “أين مقيمين على ماء والحوثي هو من يخسر ونحن نستنزفه؟”.

وأضاف قائلا: “أشهد أن الحوثي دق خشومكم وما عندكم إلا هياط الليالي. تركي_وناسة يجهز أوبريت شكر لباكستان لأنها تحمي ثالث دولة بالعالم بشراء السلاح. الفاغر دليم: نبي نصلح شيلة باكستان زندباد الله يحييك”.

صحفي قطري للسعودية: “أشهد أن الحوثي دق خشومكم وما عندكم إلا هياط الليالي”

وأضاف في تغريدة اخرى: “شكرا لباكستان الشقيقة، أرحتمونا من هياط دليم باجتماع قبائل قحطان ويام وهياط 30 مليون والسعودية العظمى و G20 وكِذا “.

صحفي قطري للسعودية: “أشهد أن الحوثي دق خشومكم وما عندكم إلا هياط الليالي”

وكان الجيش الباكستاني قد اعلن أنه سيرسل قوات إلى السعودية في “مهمة تدريب وتشاور”، وذلك بموجب اتفاقية التعاون الأمني الثنائي المبرمة بين البلدين عام 1982.

وجاء هذا الإعلان بعد اجتماع عقده قائد الجيش العماد قمر جاويد باجوا مع السفير السعودي لدى باكستان نواف بن سعيد المالكي في مقر قيادة الجيش في روالبندي الخميس.

وفي أعقاب إعلان الجيش الباكستاني إرسال قوات إلى السعودية، قرر رئيس مجلس الشيوخ الباكستاني رضا ربانى استدعاء وزير الدفاع خورام داستجير المثول أمام المجلس غدا الاثنين.

وكان البرلمان الباكستاني صوت لصالح البقاء على الحياد لتجنب الانجرار إلى صراع إقليمي طائفي.

ويوجد ما يتراوح بين 750 و800 جندي باكستاني في السعودية بالفعل لكنهم لا يشاركون في القتال وإنما يحمون الأماكن المقدسة.

ولم يحدد رسميا عدد القوات الباكستانية الإضافية التي سترسل إلى السعودية، لكن صحيفة Dawn الباكستانية نوهت نقلا عن “مصادر عديدة” بأنها قد تكون بحجم مجموعة لواء .

طارق صالح يتسبب بمقتلة كبرى للقوات الإماراتية وقواتالشرعية في أول مشاركة عسكرية بالساحل

أفادت مصادر عسكرية ميدانية، بأن طارق محمد عبدالله صالح نجل شقيق علي عبدالله صالح استأنف مشاركة أول عملية بمجاميع عسكرية بعد إن أوكل التحالف العربي قيادتها في جبهة الساحل الغربي ، ضد مواقع الجيش واللجان التابعة لـ صنعاء بمشاركة القوات الإماراتي.

وأوضحت المصادر أن طارق صالح قاد مجاميع عسكرية بآليات مدرعة زودتهم بها الإمارات وقوات تابعة لها في الزحف الذي أفشلته قوات صنعاء ، أمس الأحد ، على مفرق موزع والذي انتهى بمقتلة كبيرة للقوات الإماراتية وقوات هادي ومحرقة لآلياتهم.

وأشارت المصادر إلى أن طارق صالح ومجاميعه تسبب بوقوع قوة عسكرية إماراتية في مصيدة للجيش واللجان في جبهة موزع ، بعد أن مُنيت مجاميعه بهزيمة ساحقة من قوات صنعاء، ونفّذت الأخيرة عملية التفاف نوعية على القوة الإماراتية وحاصرتها وقتلت 12 عسكرياً إماراتيا بينهم ضباط ودمّرت أربع آليات مدرّعة لها.

كما أن طارق محمد قام بالزج بمجاميع كبيرة لانقاذ القوات الإماراتية، مما تسبب في زيادة الخسائر البشرية حيث قتل 30 من قوات الشرعية التابعيين للواء العمالقة.

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *