الثلاثاء, 26 أكتوبر, 2021 م

هذا السبب الحقيقي وراء رفع أسعار الوقود في عدن

الصباح اليمني_خاص|

أقرت شركة النفط اليمنية_فرع عدن جرعة جديدة لأسعار الوقود ابتداءً من يوم الجمعة في جميع محطات بيع الوقود الحكومية والأهلية في عدن.

وقالت الشركة، في بيان إنها قررت رفع سعر مادة البنزين إلى 330 ريالًا للتر الواحد أي 6600 ريال للدبة “20 لترًا”، فيما لم تتحدث عن أسعار بقية المشتقات النفطية، كالديزل، والمازوت.

وفي أسباب هذه الزيادة  في اسعار البنزين أوضحت الشركة أنها لجأت إلى زيادة سعر البنزين نتيجة لشرائها كميات جديدة منه وفق آخر سعر صرف للدولار في السوق المحلية، بسبب عدم توافر العملة الصعبة في البنك المركزي اليمني.

وأشار البيان إلى أن ارتفاع سعر الدولار مقابل الريال اليمني جاء مفاجئ وهو الأمر الذي اجبرها على رفع سعر مادة البنزين.

وبحسب بيان الشركة فإن عدم توفر العملة لدى البنك المركزي لتسديد قيمة شحنه الوقود، الأمر الذي يثير التساؤلات عن حقيقة تقديم السعودية مليار دولار وديعة لدى البنك المركزي اليمني.

يشار إلى أن سعر لتر البنزين في عدن كان 315 ريالًا، وهي التسعيرة التي أقرتها شركة النفط قبل أكثر من شهر، قبل أن تعيد رفع السعر مجددًا إلى 330 ريالًا.

وهذا قد باتت أسعار الوقود في ارتفاع مستمر، بدءًا بـ 230 ريالًا للتر الواحد من مادة البنزين، حتى وصل إلى 330 ريالًا منذ صدور قرار رئاسي بتحرير سوق المشتقات النفيطية في اليمن مطلع مارس / أذار الماضي.

الجدير بالذكر إن نجل الرئيس المنتهي ولايته عبدربه منصور هادي “جلال” والتاجر احمد العيسي يتحكموا بأسعار المشتقات النفطية في عدن والمحافظات الجنوبية الأخرى حيث حولوا النفط الى تجاره خاصة بهم وملك يتقاسمه الطرفين ضحيته المواطنيين الذين ترفع عليهم الشركة الأسعار مرة تلو الأخرى.

خليك معنا

مرحبا بعودتك!

تسجيل الدخول إلى حسابك أدناه

انشاء حساب جديد!

املأ النماذج أدناه للتسجيل

استرداد كلمة المرور

الرجاء إدخال اسم المستخدم أو عنوان البريد الإلكتروني لإعادة تعيين كلمة المرور الخاصة بك.

أضف قائمة تشغيل جديدة