أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

بسبب تصعيد التحالف..نزوح 81 ألف أسرة من الحديدة

الصباح اليمني_الحديدة|

كشف تقرير صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، يوم السبت، عن عدد الاسر النازحة من الحديدة بسبب التصعيد العسكري الذي دشنه التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات منذ حوالي سبعة أيام.

وقال التقرير أنه تم رصد نحو 81 ألف عائلة نزحت من محافظة الحديدة على خلفية المعارك التي تشهدها المحافظة منذ منتصف العام الجاري بين قوات التحالف وقوات حكومة صنعاء.

وأشار التقرير الذي رصد الحالة الإنسانية في اليمن منذ 22 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي وحتى 6 نوفمبر/  تشرين الثاني الجاري،إلى أنه تم مساعدة أكثر من 71 ألفا من هذه العائلات النازحة.

وتابع: “يعمل حاليا 118 شريكا إنسانيا في 333 منطقة باليمن، ويصلون بالمساعدات إلى حوالي 8 ملايين شخص كل شهر”. إلا أن التقرير الأممي لفت أنه رغم حجم الجهد الإنساني فإن الأزمة لا تزال “حادة”.

ووجهت منظمة “يونيسيف” نداء جديدا السبت لوقف الحرب رأفة بأطفال اليمن.

وقالت منسقة عمليات منظمة “سيف ذي تشيلدرن” في الحديدة مريم الدوغاني “هذا الأمر يجب أن يتوقف فورا. إنها أسوأ فترة في الحديدة وأسوأ فترة لأطفال الحديدة”، مشيرة إلى كثافة كبيرة في الغارات الجوية.

ومنذ بدء التصعيد نزح عشرات آلاف اليمنيين من مناطق المعارك إلى محافظات يمنية أخرى بينها صنعاء، أو داخل المناطق الآمنة في محافظة الحديدة.

 

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

إغلاق