أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

معركة الحديدة تشتعل من جديد ومنظمات إغاثية تستغيث لإنقاذ المدنيين

الصباح اليمني_خاص|

أعلنت منظمة “أنقذوا الأطفال” الخيرية أن نحو خمسة وثمانين ألف طفل يمني دونَ سن الخامسة ربما ماتوا بسبب سوء التغذية الحاد خلال ثلاث سنوات من الحرب الذي شنها التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات عسكريا ضد اليمن.

وقالت المنظمة إن العدد الذي اُعلن عن حالات وفاة الأطفال بسبب سوء التغذية الحاد يستند الى بيانات جمعتها الأمم المتحدة،مؤكدة  أن مقابل كل طفل يقتل بالقنابل والرصاص، يموت العشرات جوعا.

وأوضحت المنطمة أن أجهزة المناعة لدى الأطفال ضعيفة للغاية بحيث يكونون أكثر عرضة للإصابة بالعدوى، فيما يصيب بعضهم وهن شديد لدرجة أنهم لا يقدرون على البكاء.

وفي ذات السياق قتل ثلاثة مدنيين في غارة شنها طيران التحالف على منزلهم في قرية كليب جنوب كيلو ستة عشر في الحديدة بعدما جددت قوات التحالف هجماتها على الحديدة وقامت باطلاق قذائف صاروخية على المدنيين في الأيحاء الجنوبية للمدينة.

وتصاعدت هجمات التحالف الجوية والبرية على الحديدة قبل ساعات من زيارة المبعوث الأممي مارتن غريفيث إلى صنعاء في محاولة للتحضير لعقد مفاوضات سلامٍ في السويد قبل نهاية العام الجاري.

 

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق