احتجاجات واسعة في موريتانيا والجزائر رافضة زيارة ابن سلمان لبلادهم

الصباح اليمني_السعودية|

اتسعت دائرة الاحتجاجات والسخط الشعبية المندد بزيارات بن سلمان إلى موريتانيا والجزائر بسبب ارتكابه جرائم بحق أطفال اليمن وقتل الصحفي خاشقجي.

ووصل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، اليوم الأحد، إلى موريتانيا، وسط حالة رفض شعبي كبير للزيارة ووصفه المتظاهرون “بالسفاح والقاتل” ، وذلك احتجاجاً على جريمة اغتيال الصحفي جمال خاشقجي وجرائم اليمن واعتقال الدعاة داخل المملكة.

وبالتزامن مع ذلك، تشهد الجزائر احتجاجات رافضة لزيارة ولي العهد السعودي المرتقبة اليوم للبلاد عند الساعة الخامسة بتوقيت القدس. و أعلن المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة وهو أكبر ائتلاف معارض في موريتانيا ، رفضه للزيارة المرتقبة لولي العهد السعودي لنواكشوط، بحسب باينه.

وأشار المنتدى إلى أن التوجهات والممارسات التي أدخلها بن سلمان على مواقف وسياسات السعودية أضرت بالعالم العربي والإسلامي. وعقب زيارة بن سلمان نظمت المبادرة الطلابية لمناهضة الاختراق الصهيوني والدفاع عن القضايا العادلة في موريتانيا، في جامعة نواكشوط ، وقفة احتجاجية رافضة لاستقباله ووصفوه بالقاتل والسفاح ،وحملته مسؤولية اغتيال خاشقجي وقتل أطفال اليمن وتشريدهم بحسب بيان الوقفة.

وتأتي زيارة بن سلمان إلى موريتانيا والجزائر ضمن جولة عربية وإقليمية زار خلالها كلاً من البحرين والإمارات ومصر وتونس.

 

تعليقات فيسبوك