السعودية تدفع ملياري دولار لتنظيم القاعدة

الصباح اليمني_ متابعات| 

كشف موقع “الخبر اليمن” عن صفقة كبيرة بين السعودية وتنظيم القاعدة الإرهابي، بملياري دولار، مقابل نقل مقاتليه في سوريا إلى حدود محافظة صعدة اليمنية.

ونقل الموقع عن مصدر في الاستخبارات اليمنية، أن الصفقة هدفت إنشاء معقل رئيسي للتنظيم بصعدة، لحماية المملكة من حركة “أنصار الله”، مضيفا أن “الصفقة توزعت على 4 أقساط مقابل نقل عناصر تنظيم “القاعدة” إلى مديريات البقع وكتاف شمالي شرق محافظة صعدة”

وأكد ” أن مجموعة كبيرة من المقاتلين وصلت منذ 3 أشهر إلى مديرية البقع وكتاف  ويرتدي أفرادها زيا أفغانيا، يعمل العشرات منهم في فرق نزع الألغام، بالإضافة إلى فرقة هجومية بقيادة إرهابي يدعى أبو عبدالله.

وفي وقت سابق كشف تحقيق استقصائي نشرته وكالة “اسوشيتد برس” الأمريكية شهر أغسطس الماضي، عن علاقة متينة بين تنظيم القاعدة والتحالف في حرب اليمن.

وانتشرت مقاطع مصورة، في وقت سابق، لمقاتلين موالين للتحالف في جبهة البقع وهم يعدمون أسرى، على غرار ما قامت به الجماعات الإرهابية في سوريا.

تعليقات فيسبوك