حقوقي سعودي يهاجم الشعب الفلسطيني ويصفه بـ”العدو”

الصباح اليمني_موقف|

هاجم الحقوقي السعودي “أحمد بن سعد القرني” عموم الفلسطينيين، واصفا إياهم بأنهم “شعب لا يعرف الوفاء”.

وادعى “القرني”في سلسة تغريدات على حسابة بتويتر أن السعودية وقفت مع الفلسطينيين بالمساعدات الإنسانية والمالية في عهد رئيس سلطتهم السابق “ياسر عرفات” فلم تجد منهم إلا الوقوف مع صدام حسين ضدها. متابعاً بالقول: “سامحنا، ثم مددناهم بأموال ومساعدات وإنشاء مدارس ومنازل وهاهم يعيدون الكرة ويقفون مع ملالي الفرس عدو الله ورسوله ضدنا.. إنهم العدو فاحذروهم”.

وفي آخر حلقة في سلسلة تغريديات “القرني” دعا في تغريدة مثيرة للجدل الله أن “يسدد رمي إسرائيل” خلال قصفها على قطاع غزة الفترة، الشهر الماضي.

واعتبر الحقوقي السعودي أن القصف الإسرائيلي ضد حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في القطاع مشروعا باعتبارها حركة “إرهابية”، حسب وصفه.

ودعا رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” آنذاك إلى أن “يتجنب الأطفال والنساء وكبار السن ويهدم البيوت على رؤوس قادة حماس”.

كما وصف “القرني” الحركة الفلسطينية بأنها مشروع شوكة في خاصرة الأمة الإسلامية، متهما إياها بأنها جزء من المشروع الإيراني بالمنطقة، وتستهدف هدم السعودية.

وهذا قد أثارت تغريدات “القرني” استياء العديد من المغردين العرب والمسلمين وعبروا عن اشمئزازهم من ظاهرة “المتصهينين السعوديين” من كتاب وإعلاميين علا صوتهم منذ تولي ولي العهد “محمد بن سلمان” للسلطة في المملكة بهدف تدعيم ركائز حكمه عبر التقرب من اللوبي الإسرائيلي.

 

 

تعليقات فيسبوك