أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

متحدث قوات صنعاء: ما عجز التحالف عن تحقيقه خلال أربع سنوات لن يكون ممكنا تحقيقه

الصباح اليمني_ وكالات|

أكد المتحدث الرسمي باسم قوات صنعاء، العميد يحيى سريع، أن قوات صنعاء جاهزة لمواجهة أي تصعيد محتمل وأن ما عجز التحالف عن تحقيقه خلال أربع سنوات لن يكون سهلا أو ممكنا تحقيقه، مشيرا أن التحالف والقوات الموالية له، يتجهون، نحو التصعيد بعيدا عن مشاورات السلام المنعقده حاليا في السويد.

 حيث شن طيران التحالف اليوم الأحد، 15 غارة على نهم والساحل الغربي وصعدة بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي وتعزيزات من قوات التحالف إلى عدد من الجبهات.

وأوضح العميد سريع، بأن قوات التحالف نفذوا خلال الستة الأيام الماضية 13 محاولة زحف وصفها  بالفاشلة على مواقع تسيطر عليها قوات صنعاء في مديرية نهم.

وفي تصريحات صحفية، أشار متحدث قوات صنعاء، إلى  أن المعلومات تؤكد أن 455 قتيلا ومصابا من قوات مواليه للتحالف، استقبلتهم مستشفيات مأرب والمستشفيات الميدانية في نهم فيما لا تزال عشرات الجثث مرمية في ميدان المواجهات لم يستطيعوا انتشالها أثناء فرارهم.

وفي جبهة قانية بالبيضاء، أشار العميد سريع إلى أن قوات صنعاء أفشلوا زحفا للمرتزقة استمر منذ الصباح حتى ظهر اليوم من ثلاثة مسارات الأول باتجاه شعب طالب والثاني باتجاه رتب الزبيري والحمّة والثالث باتجاه شبكة حوران وسقط أكثر من 25 بين قتيل وجريح من قوات الشرعية.

 

ونوّه العميد سريع، إلى أن محاولات التحالف للدفع بتعزيزات كبيرة باتجاه علب وحيران والساحل الغربي ورازح وباقم ودمت، يكشف نيتهم في التصعيد ومحاولة تحقيق أي تقدم ميداني خلال اليومين القادمين خاصة بعد انكسار وفشل كل زحوفاتهم وتكبدهم لخسائر فادحة خلال الأيام الماضية.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق