موقف

محافظ شبوة السابق يطلب مبلغ مالي مقابل الإخلاء

الصباح اليمني_شبوة|

طالب محافظ شبوة المقال علي بن راشد الحارثي مبلغ مالي يصل إلى 300 مليون ريال مقابل تسليم القصر المخصص كسكن للمحافظ.

وبحسب الحارثي فأن المبلغ الذي اشترطه مقابل تسليم مقر إقامته إجمالي خسائره التي دفعها من جيبه الخاص، و كان تلقى وعداً من قبل مؤسسة الرئاسة بدفعها له.

وقال مصدر مقرّب من المحافظ الحارثي أن الحارثي قدم قائمة قال إنها تتضمن كافة الخسائر التي دفعها من جيبه الخاص خلال فترة توليه عمله منذ تعيينه محافظاً لشبوة، خلفاً لأحمد لملس.

وأشار المصدر إلى أن المبالغ تضمنت التي يطالب بها الحارثي، 40 مليون ريال عبارة عن مبالغ وعده بها الرئيس هادي، و35 مليون ريال عبارة عن إعاشة للحراسات والعساكر والمرافقين، ومبالغ أخرى تضمنت خسائر الضيافة والتنقل والسفر وغيرها، مؤكدًا أن إجمالي المبلغ بلغ نحو 300 مليون ريال يمني.

وذكر المصدر أن المحافظ المقال الحارثي، والذي تم تعيينه عضواً في مجلس الشورى، قد طالب بصرف المبلغ أسوة بسلفه أحمد حامد لملس، متحججاً بأن لملس لم يُسلّم القصر الجمهوري إلا بعد تسلّمه مبلغ 150 مليون ريال يمني، مطالباً بمعاملته بالمثل.

يذكر أن رئيس حكومة الشرعية عبدربه منصور هادي اصدر منتصف الأسبوع الفائف قرارات تضمنت تعيين محمد بن عديو محافظا لمحافظة شبوة خلفا للواء على بن راشد الحارثي.

 

 

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

إغلاق