أخبار العالم

العلاقات الاقتصادية بين قطر وتركيا تشهد تطورا كبيرا

الصباح اليمني_متابعات|

قال السفير التركي لدى الدوحة “فكرت أوزر”،أن قمية الصادرات التركية إلى قطر  صعدت في 2018 بنسبة 62% مقارنة مع العام السابق له، لتبلغ 1.019 مليار دولار.

وبحسب وكالة الأناضول، فقد أضاف “فكرت أوزر”، إن توقعات حجم الصادرات التركية في 2019 لقطر، قد تبلغ 1.5 مليار دولار.

وأوضح “أوزر”، إن العلاقات بين تركيا وقطر سجلت تطورا في شتى المجالات، “وبلغت مستوى رائعا في المجال السياسي بشكل خاص”، مؤكداً أن “تركيا وقطر تتشاركان وحدة المسار في النظر إلى القضايا العالمية، وأن العلاقات الاقتصادية تشهد أيضا تطورا إلى جانب العلاقات السياسية”.

وذكر أن : “صادرات قطر شهدت بدورها زيادة إلى تركيا، وقد تجاوز حجم التبادل التجاري بين البلدين الملياري دولار بعد أن كان قبل عام 1.3 مليار دولار”، موضحا أن بلاده تصدر إلى قطر منتجات متنوعة، فيما يتصدر الغاز الطبيعي المسال قائمة المواد التي تستوردها أنقرة من الدوحة، يليه البتروكيماويات والسماد والألمونيوم ومواد أخرى.

وأشاد بتوقيع البلدين اتفاقيات على هامش الاجتماع الرابع للجنة الاستراتيجية العليا التركية – القطرية، المنعقد في 26 نوفمبر/تشرين الثاني 2018 في إسطنبول، بمشاركة الرئيس “رجب طيب أردوغان”، وأمير قطر الشيخ “تميم بن حمد آل ثاني”.

وتابع: “آمل أن تصل صادراتنا لقطر إلى 1.5 مليار دولار خلال 2019، بعد أن كانت مليارا و19 مليون دولار العام الماضي.. صادراتنا ستزداد”.

يشار إلى أن موقف قطر كان داعما لتركيا، ضد محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها أنقرة في 15 يوليو/تموز 2016، فيما وقف كذلك الرئيس أردوغان دون تردد، إلى جانب قطر عقب الحصار الذي فرض عليها عام 2017 من جانب دول مجاوزة”، بحسب “أوزر”.

وقطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر،منذ 5 يونيو/ حزيران 2017، وفرضت عليها إجراءات عقابية بدعوى “دعمها للإرهاب”، وهو ما نفته الدوحة بشدة.

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

إغلاق