أخبار العالم

صحيفة سعودية تهاجم الفقة الإسلامي وتصفه بأنه” لا يعترف بالتنوع الديني والاجتماعي “

الصباح اليمني_السعودية|

نشرت صحيفة الشرق الأوسط  السعودية، اليوم الأربعاء، مقالا  للكاتب توفيق السيف، يهاجم الفقة الإسلامي، واصفا إياه بأنه لا يعترف الفقه بالتنوع الديني والاجتماعي، ولا يعترف بحق الاعتقاد.

وقال الكاتب السعودي في مقاله تحت عنوان  “الحرية عند أهل الفقه” أنه “حيثما بحثت في علم الفقه فستجد أن مفهوم الحرية مفقود أو مُنتقص. لا يعترف الفقه بالتنوّع الديني والاجتماعي، ولا يعترف بحق الاختيار، كما لا يُقرّ بحرية الاعتقاد والتعبير”، بحسب تعبيره.

واعتبر الكاتب السعودي أن مفهوم الحرية في الفقه مشوها؛ لأنه يعرف نقيضها بأنه “الإذلال والقهر المادي فقط”، متهما الملتزمين بتعاليمه بأنهم منكرين للحرية في الجوهر.

وأضاف: “بعبارة أخرى فإن الملتزمين بتقاليد المدرسة الفقهية يُنكرون الحرية في الجوهر، لكنهم لا يرون هذا الإنكار معارضاً لروح الدين والقيم العليا”.

وأكد “السيف” أن “الفهم الفقهي للدين” هو السائد في مجامع العلم الشرعي وبين عامة الناس على حد سواء، ولذا بات هو النموذج الثابت للمقارنة بين الإسلام والأديان الأخرى، أو بينه وبين القانون الوضعي، متابعا بالقول : “لهذا تجد أن النخبة الدينية تُنكر دون تحفّظ مشروعية الإفهام والتفسيرات والاجتهادات الجديدة للنص الديني؛ لأنها تتعارض مع ما يرونه صورة وحيدة للحق”.

يذكر أن دعوات تصاعدت في الأشهر الأخيرة من كتاب وباحثين سعوديين، لتجاوز الخط الديني الذي قام عليه تأسيس المملكة، والتطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، شارك فيها مقربون من ولي العهد “محمد بن سلمان”.

 

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

إغلاق