أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

عدن| أهالي المعتقلين يصعّدون: نحمّل “الشرعية” والإمارات مسؤولية الانتهاكات

معتقلو سجن "بئر أحمد" يواصلوا إضرابهم عن الطعام لليوم الـ24 على التوالي

الصباح اليمني_ متابعات خاصة|

نظّم عشرات من أهالي المعتقلين في السجون الإماراتية السرية، بعدن، وقفة احتجاجية، صباح اليوم الأربعاء، لتجديد المطالبة بالكشف عن مصير المخفيين، الذين يدخلون اليوم الـ24 من إضرابهم عن الطعام، ورفع الانتهاكات البشعة عنهم.

ورفعت أسر المخفيين، صور لأبنائهم المعتقلين، محمّلين الإمارات و”الشرعية” مسؤولية كل الانتهاكات الفظيعة في سجون الإمارات، بحق أبنائهم المعتقلين، من قبل أجهزة عسكرية غير شرعية.

كما شاركت رابطة أمهات المختطفين بعدن في الوقفة، وطالبت وزير العدل علي الغريب، في حكومة “الشرعية” بالقيام بواجبه في إحقاق العدل ووقف الانتهاكات التي تقع على المعتقلين والمخفيين.

ويُواصل معتقلو سجن “بئر أحمد” إضرابهم عن الطعام لليوم الـ24 على التوالي، حيثُ لم يلقَ المعتقلون أي تفاعل حقيقي مع مطالبهم، وهو ما أكدوه لوفد اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات حقوق الإنسان والذي زار المعتقلين قبل يومين.

وطالبت منظمة دولية، الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، بالتحرك العاجل لإنقاذ حياة المتعقلين في سجون الإمارات بعدن جنوب اليمن، داعية إلى إجراء تحقيق في حالات وفاة وإصابات خطيرة في المعتقلات.

وشددت منظمة “رايتس رادار” لحقوق الإنسان في العالم العربي، عبر بيانٍ لها، على ضرورة التحرك الأممي لإنقاذ حياة المعتقلين بسجون القوات الإماراتية في عدن بشكل عام ومعتقلي سجن “بئر أحمد” بشكل خاص.

وحثت “رايتس رادار” الذي تتخذ من امستردام مقرًا لها، المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث، “على أن يضم قضية معتقلي عدن، ضمن القضايا العاجلة والملحة في تحركاته الراهنة، لإنهاء معاناة عشرات المعتقلين في سجن بئر أحمد الذي تديره قوات أمنية مدعومة من الإمارات”.

 

إقرأ أيضا: منظمة دولية تطالب بالتحقيق في قضية المعتقلين بالسجون الإماراتية السرية

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق