أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

عدن| مصافي عدن توقف محتجين.. والعمال يتوعدون بثورة تنهي “هوامير الفساد”

الصباح اليمني_ متابعات خاصة|

أوقفت شركة مصافي عدن، عاملين لدى الشركة، في بادرة وصفت بـ”الخطيرة”، بعد تصعيد عمال مصافي عدن احتجاجاتهم ورفعهم الشارات الحمراء وتنفيذهم للإضراب العام.

مصادر محلية في الشركة، أوضحت أن إدارة المصفاة ممثلة بمدير الأمن محمد الجبير، أقدمت على أيقاف “حسام عز الدين البناء، ومنصور عبد الوهاب، وإحالتهم للتحقيق.

وأشارت إلى أن سبب التوقيف يعود لسبب الشارات الحمراء وخطوات التصعيد من قبل العمال، المطالبة بحقوقهم المنهوبة من قبل الشركة، بينما أرجعت الإدارة السبب إلى تغريدة على موقع للتواصل الاجتماعي، ينتقدوا فيها الإدارة.

الأمر الذي خلف تذمرا كبيرا في صفوف بقية العمال متوعدين بإحداث “ثورة عارمة تعجل بإنها حقبة حكم هوامير الفساد التي اصبحت تنعم بالعيش الرغيد، على حساب حقوق العمال” .

ووجه عمال المصافي بلاغي صحفي، أكدوا فيه أنهم لن يسكتوا على هذا الإجراء التعسفي، متوعدين الإدارة قائلين “ما هى إلا أيام لاقتلاعكم وبذلك مستمرون في التصعيد”، حسب ما جاء في البيان.

ويواصل عمال وموظفو شركة مصافي عدن، إضرابهم وقفاتهم الاحتجاجية، للمطالبة بجملة من المستحقات والاجراءات أكدوا عزمهم على اتخاذها للوصول لكل حقوقهم المنهوبة من قبل شركة مصافي عدن التي يعملون فيها

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق