أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

“عسيري” ينهب أراضي عدن باسم “الشهداء”

ناشط حقوقي: سماسرة عدن ينخرون الجسد الجنوبي عبر مخططات خبيثة برعاية الإمارات

الصباح اليمني_ متابعات خاصة|

اشتكى أهالي وملاك أراضي في عدن، اليوم السبت، من عمليات سطو واحتيال على أراضيهم، في  بلوك4 بئر فضل، باسم الشهداء، بغطاء وتسهيل من متنفذين ومسؤولين الأمن في المحافظة.

واتهم مواطنون، “علي العسيري” رئيس ما يسمى “جمعية الشهداء” تنفيذه ممارسات وصفوها بالخبيثة  للبسط على أراضيهم الواقعة في بئر فضل بعدن، باستغلال اسم الشهداء.

وكان “العسيري” دعا أهالي “الشهداء” لحضورهم  غدا الأحد لمنحهم أراضي، قال المواطنون أنها من أملاكهم الخاصة حسب الشكوى.

وأكد مّلّاك الأراضي في بئر الفضل، أن “جهات نافذة ومسؤولين في أمن عدن، تقف خلف عسيري وجمعيته، الذي يسطو عبرها على أراضي المواطنين المصروفة لهم من عام 1991م ” حسب بيانهم.

ناشط في عدن، صّرح لـ“الصباح اليمني”، فضل عدم ذكر اسمه، قائلا: “سماسرة عدن مستمرون في نخر الجسد الجنوبي عبر مخططات خبيثة تهدف إلى إبقاء عدن كما هي عليه، برعاية مباشرة الإمارات” مشيرا، أن “قضية نهب الأراضي منتشرة في غالبية المناطق المرغوبة في عدن، وأن أراضي كثيرة سابقة نهبت لم يستطع أصحابها تحريك ساكن”.

وتشهد محافظة عدن نهب وبسط  على أراضي الدولة والمواطنين من قبل مسؤولين ومتنفذين تابعين للإمارات، تحت مسميات مختلفة، اشتكى منها مواطنون عبر شكاوي ووقفات احتجاجية عديدة.

 

إقرأ أيضا: مواطنو عدن يشكون بسط جهات نافذة على أراضيهم

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق