أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

قوات تابعة للإمارات تهاجم قرية بلحج وتشتبك مع إدارة الأمن في الضالع

مصدر محلي: أطماع التحالف في الجنوب اليمني منذ القِدم ولابد من ثورة شعبية تقطع أيادي الغزاة

الصباح اليمني_ متابعات خاصة|

هاجمت اليوم الخميس، مليشيات الحزام الأمني التابع للإمارات، قرية الردماني  في محافظة لحج ما أدى لإصابة عدد من سكان القبيلة، وفي سياق متصل اندلعت اشتباكات عنيفة بين “الحزام الأمني” وقوات الأمن العام في محافظة الضالع سقط فيها جرحى وحالة من الهلع الكبير بين المواطنين.

وأكدت مصادر محلية، أن عربات ومدرعات الحزام الأمني، قصفت قرية الردماني بشكل همجي وبمختلف الأسلحة من وأدى القصف إلى إصابة عدد من سكان قبيلة الردماني، ولم يتمكن السكان من إسعافه نتيجة استمرار المعارك، فيما أصيب أحد مسلحي العناصر المهاجمة، وفرار الآخرين مخلفين وراءهم عربتهم العسكرية وسط القريه.

وفي سياق متصل اندلعت مواجهات بين مليشيا الحزام الأمني التابع للإمارات، وقوات الأمن العام في محافظة الضالع، واستخدم الطرفان خلال المواجهات أسلحة متوسطة، ما أدى إلى سقوط جريحين من “الحزام الأمني”.

مصدر محلي في صرّح لـ”الصباح اليمني” قائلا: “أطماع التحالف في الجنوب اليمني منذ القِدم، وبمجرد وجد الثغرة التي شرعنت لهم غزو اليمن، وجدناهم باسطين نفوذهم على غالبية المحافظات ولا زالت السعودية تحاول غزو محافظة المهرة”، ودعا المصدر أبناء الجنوب إلى “ثورة شعبية عارمة تجتث كل المطامع الخارجية في الجنوب وتقطع أيادي الغزاة”.

وتعيش المحافظات الجنوبية التي يسيطر عليها التحالف السعودي الإماراتي، حالة من الانفلات الأمني، في ظل صراع كل من السعودية والإمارات عبر مليشياتها، السيطرة على المحافظات الجنوبية اليمني واستغلال ثرواتها.

 

اقرأ أيضا: شبوة| اشتباكات عنيفة على خلفية صراع السعودية والإمارات للسيطرة على آبار النفط

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق