أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

“ندى”.. فتاة عشرينية ضحية جديدة للاختطاف في مدينة تعز

ناشطات: بنات تعز أصبحن عرضة لهمجية جماعات تقتل وتغتصب الشرف كل يوم

الصباح اليمني_ خاص|

في ظل الانفلات الأمني والأخلاقي التي تشهدها مدينة تعز، عادت ظاهرة اختطاف الفتيات بشكل مخيف،حيث تعرضت فتاة عشرينية، ظهر اليوم للاختطاف أمام أعين المواطنين.

شهود عيان أفادت أنهم، شاهدوا إقدام جماعة مسلحة مكوّنة من أربعة أفراد محسوبة على “الشرعية”، على اختطاف فتاة عشرينية أثناء عودتها من جامعة تعز، على متن “باص أبيض”، ولاذوا بالفرار.

مصادر في أسرة المختطفة “ندى عبد الواحد” (23 سنة)، حمّلت حكومة “الشرعية” و”التحالف” مسؤولية ما حدث لأبنتهم “ندى” وما سيحدث لها في حال تعرضت لأي انتهاكات جسدية أو نفسية، ولم يضيفوا أي معلومات حول قضية الاختطاف خشية من “الفضيحة” حسب المصادر.

ناشطات حقوقيات، أفادت لـ”الصباح اليمني”، قولهن: “للأسف أصبحن بنات تعز عرضة للانتهاكات الهمجية من قبل جماعات مسلحة تقتل وتغتصب العرض والشرف كل يوم عبر جرائم مماثلة تشبه جريمة ندى”، متسائلات حول حقيقة الأمن والحرية في مدينة تعز التي وعد بها التحالف.

وتشهد مناطق محافظة تعز الخاضعة لسيطرة التحالف السعودي الإماراتي، فوضى أمنية واسعة حيث تنتشر العصابات المسلحة بشكل واسع، ترهب المواطنين وتختطف الفتيات أمام مرأى من المواطنين والأجهزة الأمنية التابعة لـ”الشرعية”.

 

اقرأ أيضا: اختطاف واغتصاب طفل من أبناء تعز

تعليقات فيسبوك
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق