أخبار الخليج

“العفو الدولية” هكذا تعامل السعودية المدافعين عن حقوق الإنسان

الصباح اليمني_السعودية|

كشفت منظمة العفو الدولية “أمنيستي”، في مقطع فيديو معاملة السلطات السعودية مع المدافعين السعوديين عن حقوق الإنسان، مبينة الظلم والانتهكات التي يتعرضون لها.

وعبر حسابها بموقع “تويتر” نشرت المنظمة مقطع فيديو أمس الأربعاء، صُمم على طريقة أفلام “الكرتون” يوضح أن أي مواطن أو مواطنة مجرد أن يتعاطف مع معتقلي الرأي، سيدفع السلطات إلى اختطافهم وزجهم في السجون، كما أوضح الفيديو أن إبداء الرأي في القضايا المحلية، والاقتصادية، أيضا قد يكون سببا في الاعتقال.

وعرض في الفيديو قصة لشخص يدعى “محمد”، يعيش حياة سعيدة مع عائلته بالسعودية، ويتابع أخبار بلاده ويقرأ عن الفساد وينشر تغريدات بشأنه.”.

ويسمع “محمد” خبر اعتقال شخص بغير وجه حق وينشر عن ذلك، وبعدها تعتقله السلطات السعودية ويُتهم بتأليب الرأي العام على الأسرة المالكة، ويحاكَم محاكمة غير عادلة، ويُحكم عليه بالسجن ثماني سنوات.

وتساءل الفيديو: “هل توافقون (على) أن هذا ظلم؟”، متابعا بالقول: “المدافعون عن حقوق الإنسان في السعودية يعتقدون ذلك (أي أنه ظلم)”، لافتاً إلى أن المدافعين عن حقوق الإنسان يناضلون من أجل إطلاق سراح سجناء الرأي، ويدافعون عن حقوق الجميع دون تفرقة.

تجدر الإشارة إلى أنه منذ تولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان السلطة في عام 2017، نفذ حملات قمع واعتقال تستهدف منتقدي سياساته، ويقبع نحو 3 آلاف سعودي وسعودية في السجون تحت ظروف سيئة.

 

 

تعليقات فيسبوك
تابعنا :

مقالات ذات صلة