أخبار الخليجالعرض في الرئيسة

منظمة أمريكية: السعودية ضمن قائمة “أسوأ الأسوأ” في مؤشر الحرية

الصباح اليمني_ متابعات|

نشرت منظمة “فريدم هاوس” الإمريكية، تقريرا يصنّف الدول العربية حسب مؤشر الحرية للعام 2018م، حيث حلت تونس في المرتبة الأولى عربيا، فيما جائت السعودية في المرتبة ما قبل الأخيرة متبوعة بسوريا.

وبحسب منظمة “فريدم هاوس” الأميركية المختصة في البحوث حول الديمقراطية والحرية السياسية وحقوق الإنسان، تصدرت تونس قائمة البلدان العربية بـ69 نقطة في مؤشر من 100 نقطة على المستوى الدولي، مصنفة بذلك في ترتيب “الدول الحرة” على غرار أعتى الديمقراطيات وأعرقها في العالم، في وقت صنف التقرير ذاته سورية في آخر الترتيب العالمي من بين 210 دولة، وقبلها المملكة العربية السعودية في المرتبة قبل الأخيرة على المستوى العربي، في قائمة باسم “أسوأ الأسوأ”.

واعتبر التقرير أن تونس هي البلد العربي الوحيد الذي يتمتع بمركز حر بعد سقوط الديكتاتورية في 2011، مشددا على أن مؤشرا يقارب 70 بالمائة هي مرتبة متقدمة مقارنة بالدول العربية والأفريقية المجاورة.

وقال رئيس المنظمة مايكل أبراموفيتز، في تصريح صحفي، في السعودية “أعلن ولي العهد محمد بن سلمان إصلاحات اجتماعية واقتصادية، ولكنه أشرف على مئات الاعتقالات والتحركات الشرسة ضد منافسيه المحتملين، كما لم يظهر أي إشارات على فتح النظام السياسي”.

مؤكدا، إن دولة عربية وحيدة هي تونس صنفها التقرير “حرة” بتقييم 70 من مائة، فيما حملت كل من الكويت والأردن والمغرب صفة “حرة جزئيا”.

 

اقرأ أيضا: “العفو الدولية” هكذا تعامل السعودية المدافعين عن حقوق الإنسان

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة