دولي

مكونات سودانية تدعو لاستمرار المظاهرات وتحذّر من “الالتفاف” على المطالب

الصباح اليمني_ السودان|

دعت مكونات سودانية، اليوم الأحد،  إلى استمرار المظاهرات في ولايات البلاد، رفضا لما وصفوه “الالتفاف” على مطالبهم، مؤكدين رفضهم أيضا لحالة الطوارئ التي أعلنها الرئيس البشير في فبراير الماضي.

وشدد تجمع المهنيين في السودان، على ضرورة لتزام الاحتجاجات بالسلمية، مؤكدا في الوقت نفسه على رفضه لما وصفه بـ”الالتفاف” على مطالب المحتجين، مجددا مطالبه بـ”رحيل” السلطة الحالية.

كما دعا التجمع إلى اطلاق سراح جميع المحتجين المحتجزين من قبل النظام، وإعلان العفو العام عنهم.

وقال التحالف الديمقراطي للمحامين، وهو المنظم الرئيسي للاحتجاجات، إن أكثر من 800 شخص حوكموا أمام محاكم الطوارئ.

وكان الرئيس السوداني البشير أعلن حالة الطوارئ في 22 فبراير الماضي، وذلك لمدة سنة، كما أمر بإنشاء محاكم طوارئ خاصة للنظر في الانهاكات التي ترتكب في إطار حالة الطوارئ.

ويشهد السودان احتجاجات شبه يومية منذ 19 ديسمير الماضي، ضد البشير الذي يحكم البلاد منذ 1989، بدأت بسبب زيادة الأسعار ونقص السيولة المالية وتطورت فيما بعد للمطالبة برحيل البشير الذي بدوره أقال الحكومة المركزية وعيّن مسؤوليين أمنيين محل حكام الولايات.

اقرأ أيضا: السودان| أكبر حزب معارض يدعو البشير للتنحي

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة