أخبار اليمندولي

ألمانيا.. وقفة تطالب بوقف الجرائم في اليمن وحظر بيع السلاح للسعودية والإمارات

الصباح اليمني_ متابعات|

نفذ عدد من الناشطين، وقفة احتجاجية في العاصمة الألمانية برلين، أمس السبت، تنديدا ببيع بلدان أوروبية أسلحة للسعودية والإمارات، واستخدامها في ارتكاب جرائم حرب في اليمن.

المشاركون رفعوا لافتات، تجدد مطالبة الاتحاد الأوروبي، بوقف تصدير السلاح إلى دول “التحالف السعودي الإماراتي” الذي يشن حرب على اليمن، منذ مارس 2015م.

وحمل المحتجون ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا وإسبانيا والدول الأخرى التي تصدر السلاح الى السعودية المسؤولية عن الكارثة الإنسانية في اليمن

وقال المحتجون: “إن الأسلحة المصنعة في ألمانيا وغيرها من دول الاتحاد، التي تباع الى السعودية والامارات تستخدم في بلد يشهد أكبر كارثة إنسانية.

وكانت عدد من الدول الغربية، عقدت صفقات بيع أسلحة بملايين الدولارات للتحالف السعودي الإماراتي الذي يشن حرب على اليمن منذ مارس 2015م ، أثبتت تقارير دولية وحقوقية اسخدام هذه الأسلحة في ارتكاب جرائم حرب، بالمقابل طالبت عدد من المنظمات والدول حظر تصدير السلاح لـ”التحالف”.

 

اقرأ أيضا : برلماني فرنسي: في اليمن قتل أكثر من 60 ألف شخص وباريس تواصل تصدير السلاح لـ”التحالف”

اقرأ أيضا:العفو الدولية: الإمارات تشتري أسلحة وتنقلها لفصائل ترتكتب جرائم حرب في اليمن

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة