أخبار اليمنغير مصنف

السلطات السعودية تفرض الإقامة الجبرية على وزير ومسؤول جنوبي لهذا السبب!

الصباح اليمني_ متابعات|

كشفت وسائل إعلام عربية، أن السعودية منعت محافظ المهرة السابق ووزير الدولة الحالي في حكومة هادي محمد بن كدة، من مغادرة الرياض، كغيره من المسؤولين اليمنيين المتواجدين في فنادقها.

وسائل الإعلام، ذكرت أن محمد بن كدة الذي يتواجد منذ ثلاثة أشهر في الرياض، اشتكى عبر اتصالات مع قيادات في حكومة هادي، من منع الرياض له من مغادرة أراضيها، موضحة أنه لم يتلق توضيحا حول أسباب القيود المفروضة عليه، حسب صحيفة “العربي الجديد”.

وأفاد مصدر محلي مقرب من الوزير، حسب “الموقع بوست” بأن “السلطات السعودية أعادته من المطار ورفضت سفره خارج المملكة”.

 وكان “بن كده” يشغل في محافظة المهرة منصب المحافظ، ترددت أنباء حينها عن معارضته للوجود السعودي في المحافظة، وبعدها أبعد من المحافظة بقرار في نوفمبر قضى بتعيينه وزيرا للدولة في نوفمبر 2017م.

ويرى مراقبون أن الرياض تخشى من محمد بن كدة، عودته إلى المحافظة، خاصة وأنه يحظى بقبول شعبي، قد يقود احتجاجات جديدة تندد بالتواجد السعودي، المندلعة من حوالي عام.

اقرأ أيضا: الكشف عن مخطط سعودي خطير يستهدف هذه الفئة في المهرة

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة