أخبار الخليج

سخط من واقع حقوق الإنسان في الإمارات.. إثر وفاة معتقلة إماراتية

الصباح اليمني_ الإمارات|

تداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي، خبر وفاة المعتقلة الإماراتية علياء عبد النور في سجون السلطات الإماراتية، وهي مصابة بالسرطان ومرض التليّف في الكبد، معبرين عن سخطهم من واقع حقوق الإنسان في البلاد.

الناشطون هاجموا، ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، والسلطات الإماراتية، لرفضهم المستمر الاستجابة لمطالب المنظمات الحقوقية، وأسرة المعتقلة “علياء عبد النور”، الافراج عنها وتوفير العلاج اللازم.

 

 

 

وكانت المعتقلة علياء عبد النور، اعتقلت في يوليو 2015م، ووجهت لها تهمة عام 2017م، بـ”تمويل مجموعات إرهابية ونشر أخبار عنها”،

منظمة “هيومن رايتس ووتش”، اهتمت السلطات الإماراتية، بإساءة المعاملة للمعتقلة علياء عبد النور.

واعتقلت علياء عبدالنور في يوليو عام 2015، وأدينت في عام 2017 بـ”الإرهاب” فيما وصفته منظمة “هيومن رايتس ووتش” بـ” قضية شابتها انتهاكات للإجراءات القانونية الواجبة”.

 

 

تتحدث أسرتها أنه يوم 21 يناير، لاحظت الأسرة اساءة معاملة علياء وظروف احتجازها السيئة بمستشفى توام، وكيف أنها وجدتها مقيدة إلى السرير في غرفة بدون نوافذ وتحت حراسة مشددة.

وأوضحت أسرة علياء أنها طلبت من حراستها بفك قيدها، وجاءها الرد، بأن القيود لا تفك إلا بمماتها.

 

اقرأ أيضا: الإعلام “الإسرائيلي”: هناك تطور متسارع في علاقتنا مع الإمارات

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة