أخبار اليمنالعرض في الرئيسة

صنعاء تكشف الأسباب الحقيقية لاستهدافها منشئات نفطية سعودية

الصباح اليمني_ متابعات خاصة|

علّق رئيس وفد المشاورات السياسية التابع لصنعاء، محمد عبد السلام، حول استهداف قوات صنعاء، اليوم الإثنين، لمنشئات سعودية حيوية  في العمق السعودي بـ 7 طائرات مسيرة، قائلا: أن العملية جاءت ردا على استمرار الحرب والحصار على الشعب اليمني.

وأكد محمد عبد السلام في لقاء على قناة “الميادين”، أنه لابد لقوات صنعاء أن ترد على استمرار “العدوان”، مشيرا أن صنعاء هي من تحدد مستوى الرد والكيفية التي يحددها قواعد الاشتباك، مجدد بإعلام زعيم “أنصار الله” عبد الملك الحوثي حينما قال أن “الرد سيكون موجعا وحساسا في مناطق حساسة بالسعودية والإمارات”.

مضيفا أن السعودية لم تأخذ تحذيرات قادة صنعاء على محمد الجد، واستمر بالتصعيد والاعتداء على اليمن ومحاصرته، واعتبر رد صنعاء “الشيء الطبيعي” طالما استمرت طائرات السعودية بقصف اليمن وحصاره. وإغلاق مطار صنعاء.

وتوعد عبد السلام، السعودية بالمزيد من الرد، مؤكدا أن اليمن يدخل ويدشن مرحلة استراتيجية  من التصعيد ضد العدوان، حسب تعبيره.

وكان ناطق قوات صنعاء، العميد يحيى سريع، أعلن عبر بيان عسكري، في وقت سابق اليوم، استهداف سلاح جوهم المسير، منشئات حيوية في العمق السعودي، بـ7 طائرات مسيرة، على محطتي الضخ البترولية في خط الأنبوب الرئيسي للنفط في 7 و 8 الذي يربط بين رأس التنورة وينبع.

موضحا أن صنعاء قادرة على تنفيذ عمليات نوعية أوسع وأكبر في العمق السعودي والإماراتي، بعد تنفيذ عملية اليوم التي اسموها “عملية التاسع من رمضان”، التي جاءت بعد رصد دقيق وتعاون من أبناء المناطق السعودية، حسب البيان.

وكانت السعودية اعترفت رسميا بالعملية التي شنتها صنعاء، معلنة عن تأثر اقتصادهم  والتوقف الكامل لضخ النفط من الأنبوب الرئيسي.

وذكرت وكالة “رويترز” في الساعات الأولى من العملية،  أن الأسهم السعودية انخفضت 2% وارتفاع سعر النفط عالميا 1%، مشيرة أن 162 شركة من أصل 192 مسجلة في البروصة تسجلت تراجعا كبيرا في قيمة أسهمها.

 

 

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة