أخبار اليمن

انشقاق قائد عسكري عن الشرعية وعودته إلى صنعاء

الصباح اليمني_متابعات|

أعلن ضابط استخبارات اللواء 156 (لواء العفيف-محور الجوف) المقدم فيصل أحمد محمد العفيف انشقاقه عن صفوف الشرعية وعودته إلى ما قال أنه (حضن الوطن)

وكشف المقدم محمد العفيف أن “أسباب انشقاقه عن الشرعية قائلا إنهم تعرضوا للخديعة واغتروا بأناس ليسوا صادقين”.

وأعلن المقدم العفيف من العاصمة صنعاء أنه مع من “يدافعون عن البلد”، مشيرا إلى أن عودته لقت ترحيبا من صنعاء وتم تسهيل عودته بعد اتصاله بالرقم الذي خصصته وزارة الدفاع في حكومة الإنقاذ لمن يريد العودة.

وبين العفيف أن أكثر المقاتلين في صفوف الشرعية يريدون العودة غير أن هناك دعايات وإشاعات كاذبة تروج أنه عندما يصلون إلى صنعاء سيتعرضون للسجن والأذى، قائلا إنه هذه الإشاعات لا أساس لها من الصحة.

وأضاف: عودوا والله ما في من يتكلم معكم..عودوا هنا أناس صادقين ومتعاونين بكل شي، والكاذبين هم عندكم، عودوا إلى صف وطنكم.

وأشار إلى أن أكثر من 215 مقاتلا من أبناء منطقة أوصاب العالي في صفوف الشرعية عادوا وسيلحقهم الكثير.

ولفت إلى وجود خلافات في صفوف الشرعية ونهب لرواتب المقاتلين، قائلا إن أكثر القادة سيعودون إلى صنعاء.

وبين أن قادة الشرعية لا يتحركون إلا بأمر من السعودية.

وكان وكيل محافظة صنعاء في صفوف الشرعية العقيد عبدالمجيد حاتم قد أعلن يوم السبت الماضي انشقاقه عن التحالف وعودته إلى العاصمة صنعاء، فيما نشر نائب وزير خارجية صنعاء اليوم الثلاثاء صورة تجمعه بالقيادي في القوات التابعة لطارق محمد عبدالله صالح أكرم حجر معلنا أنه عاد إلى صنعاء.

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
المصدر
موقع الخبر اليمني
الوسوم

مقالات ذات صلة