دولي

الاتحاد الأوروبي: بريطانيا أحبطت أي تقدم لضمان السلام في مضيق هرمز باختيارها الأمريكيين

الصباح اليمني _ متابعات | 

أدى قرار بريطانيا الانضمام إلى مهمة بحرية بقيادة الولايات المتحدة في الخليج إلى عرقلة الجهود الأوروبية لإنشاء قوة بحرية لضمان سلامة الملاحة في مضيق هرمز بشكل منفصل عن الدوريات الأمريكية.

ونقلت “رويترز” عن دبلوماسيين في الاتحاد الأوروبي قولهم بأن التغيير في استراتيجية لندن لتنضم إلى مهمة تقودها الولايات المتحدة أحبط أي تقدم لأن بريطانيا اتخذت جانب الأمريكيين.

من جانبها كانت إيران قد رفضت اقتراح كل من بريطانيا وفرنسا في يوليو تشكيل قوة بحرية بقيادة أوروبية ورأت أن على القوى الأجنبية أن تترك مهمة تأمين خطوط الملاحة لطهران وغيرها من دول المنطقة.

ومن الممكن أن تنضم إيطاليا والدنمرك وإسبانيا والنرويج وبلجيكا والسويد إلى فرنسا في مهمة بقيادة أوروبية.

وجاء الإعلان عن هذا الاقتراح بعد أن استولت إيران على ناقلة ترفع العلم البريطاني في المضيق فيما كان اعتبره البعض بأنه رد على احتجاز مشاة البحرية البريطانية لناقلة نفط إيرانية قبالة جبل طارق.

تعليقات فيسبوك
تابعنا :
الوسوم

مقالات ذات صلة